اخر أخبار المغرب والعالم.

حركة التوحيد والإصلاح تؤكد أن “تصريحات طوطو” استهداف لمادة التربية الإسلامية

18

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

وصفت حركة التوحيد والإصلاح الدعوية، التصريحات التي أدلى بها الرابور المغربي طه فحصي والمعروف فنيا بـ”إلغراندي طوطو” في ندوة صحفية وسهرة فنية من تنظيم وزارة الثقافة قبل أيام بالرباط، بـــ”المواقف المستهترة بقيم المغاربة وهويتهم”.

كما اعتبرت الحركة تصريحات “طوطو” حول تعاطي المخدرات واستعماله المتكرر لألفاظ نابية فوق منصة السهرة، يعد استهدافا لمادة التربية الإسلامية.

وذكر بلاغ صادر عن المكتب التنفيذي للحركة، أن تلك السلوكات تعد بالمنزلقات “الخطيرة التي يتعين وضع حد لها والتصرف بالرشد المطلوب والمسؤولية الكاملة، والتفرغ لتحقيق انتظارات المغاربة في العيش الكريم بدل هذه الاستفزازات المرفوضة”.

قيادة الحركة، أشارت إلى أن “الأخطر من ذلك صمت الوزارة الوصية وتقاعس الحكومة بكل سلطاتها المسؤولة عن حفظ النظام العام وحماية المجتمع من مثل هذه التصرفات الرعناء”.

وكانت الحكومة قد أكدت، حسب ناطقها الرسمي، مصطفى بايتاس، أن ما صدر عن “طوطو” من كلمات نابية وخادشة للحياء يعتبر “سلوكًا غير مقبول”، مشيرا إلى أن “الحكومة ستعمل على اتخاذ جميع الإجراءات حتى لا تتكرر هذه السلوكيات التي لم يألفها المغاربة خاصة في الفضاء العام”.

وأضاف بايتاس أن “من حق المغاربة أن يستمتعوا بالسهرات هم وعائلاتهم في جو من الاحترام والتقيد بالأخلاق العامة”.

وكانت تصريحات طوطو، خلقت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، بين من اعتبر استهلاكه للممنوعات حرية شخصية وبين من اعتبر أن مشاركة هذه الممارسات غير الأخلاقية تؤثر على جمهوره، لاسيما وأنه يتابعه العديد من المراهقين والأطفال.



المصدر

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

error: المحتوى محمي !!